الرئيسية / مقالات / كوفية الختيار” – بقلم يسرى شاهين

كوفية الختيار” – بقلم يسرى شاهين

كوفية الختيار”
فالترفرفي ياكوفية الختيار
ولتنطلقي يا كلمات
تتحرش بي
مثل رصاصة ببيت النار…
ولتكفكفي يا دموعي
فقد أستشهد الختيار…
وكيف له أن يموت والشهداء أحياء!
ما مت يا أبتي!
ما مت فأنت النبض والروح والإحساس…

وأنت… رسالة الأحرار
وتاريخ مجد أوطان…
فلسطين يا أبتي
فلسطين يا أبتي تنهار
وآه يا أبتي
لو تعلم ما خلفته ورائك…
هذا هو حال القدس وهذا…
حال الثوار …
أتدري يا أبتي!
يوم حضرت هناك أشيع جثمانك يا ختيار
ما كنت أستقبل نبأ استشهادك فحسب…
بل كان نبأ انهيار الأحلام
نبأ موت شعبا بإكماله
دفن وإياك تحت التراب …
وآه يا أبتي آه يا ختيار …
هرمت يا أبتي
وضيعتني الآلام…
والعودة ذهبت والسلام
وجدتي لا جفت لها دمعة
ولا بردة لها نيران
تحلم بعودتها
وقد سلب منها مفتاح الآمال…
إليك يا أبتي تأريخ الثورة
وتكتب الأمجاد

شاهد أيضاً

لحبل المشنقة قادتني أقلامي – بقلم يسرى شاهين

لحبل المشنقة قادتني أقلامي – هكذا وجدت نفسي في قفص الاتهام؛ الدلائل والوثائق تفرش نفسها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *