الرئيسية / الاخبار / اخبار سلفيت / USAID تواصل حملة “زجل وربيع” لدعم المجالس المحلية الشبابية

USAID تواصل حملة “زجل وربيع” لدعم المجالس المحلية الشبابية

سلفيت الاعلامية – واصلت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية حملتها الجديدة “زجل وربيع” لدعم المجالس المحلية الشبابية في مختلف المحافظات الفلسطينية، وذلك بهدف تسليط الضوء على الأنشطة والبرامج التي تنفذها المجالس الشبابية من خلال عروض للزجل الشعبي الفلسطيني.

واستضاف مجلس شبابي سلفيت الفعالية الثانية من الحملة بحضور مدير الاعلام في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية عدنان الجولاني وممثلين عن بلدية سلفيت ومؤسسات المجتمع المدني ورئيس مجلس شبابي سلفيت ساري قدري وجمع غفير من أهالي المدينة.

ورحب رئيس مجلس شبابي سلفيت ساري قدري بالضيوف وأهالي البلدة، مشيراً الى الدور الذي يلعبه المجلس الشبابي المحلي في تنفيذ العديد من الفعاليات التي تخدم البلدة وسكانها، شاكراً الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على تمويلها هذا المشروع من خلال مؤسسة CHF الدولية، منوهاً الى أن هذا المشروع ساهم في تفعيل دور الشباب في البلدة وكان له الأثر الطيب في خدمة المجتمع المحلي.

وتحدث قدري عن الأنشطة التي ينفذها المجلس، وآخرها الحملة التطوعية التي سيطلقها خلال الفترة القادمة بهدف تفعيل روح التطوع لدى الشباب الفلسطيني لخدمة مدينتهم ومجتمعهم.

من جهته، قال مدير الاعلام في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية عدنان الجولاني أن حملة “زجل وربيع” التي أطلقتها الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تهدف الى تقديم الدعم للمجالس الشبابية المحلية وتسليط الضوء على الفعاليات والحملات التي تقوم بها. كما أن الحملة تهدف الى الحفاظ على التراث الفلسطيني، وبالتحديد الزجل الشعبي.

وأشار الجولاني الى أن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية قدمت العديد من مشاريع البنية التحتية والقطاع الصحي في محافظة سلفيت، وكان آخرها افتتاح المركز المشترك لخدمات الجمهور والذي قامت بتمويل بناءه الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والذي ساهم في تسهيل اجراء المعاملات ودفع الفواتير في مكان واحد لدى جمهور المواطنين.

وتفاعل المئات من الحضور مع فقرة الزجل الشعبي التي قدمتها فرقة الجلماوي بقيادة الفنان الشاعر مثنى شعبان. كما تخلل الفعالية فقرة دبكة شعبية لفرقة النجوم بيت فجار للدبكة.

والجدير ذكره أن مشروع المجالس المحلية الشبابية يقوم بتنفيذه منتدى شارك الشبابي ضمن برنامج الإصلاح المحلي المنفذ من مؤسسة CHF لدولية وبتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID.

ومن خلال هذا المشروع يتم تعريف الشباب بالعملية الانتخابية وبمفاهيم المواطنة والمشاركة والديمقراطية، ومن ثم تمكينهم من خلال امتلاك الخبرة في القيادة الايجابية ومنحهم الفرصة لممارسة ادوار قيادية في مجتمعاتهم المحلية، إضافة إلى تفعيل دور الفتيات في المجتمع المحلي.

يشار إلى أن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية قدمت منذ عام 1993 أكثر من 3,4 مليار دولار أمريكي على شكل لمساعدات أميركية اقتصادية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، إذ تقوم الوكالة بالتنسيق بشكل وثيق مع السلطة الفلسطينية لدعم المشاريع التي تساهم في تحسين الظروف الاقتصادية والحد من الفقر وتعمل على تحسين الصحة والتعليم، وبناء البنية التحتية وخلق فرص العمل، وتعزيز الديمقراطية والحكم الرشيد.

شاهد أيضاً

وفد من النضال الشعبي يزور الهلال الاحمر بسلفيت مقدما الورود بذكرى التأسيس ال44

سلفيت الاعلامية –  نظم وفد  من جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة سلفيت ضم أحمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *